قديم 05-26-2019 , 08:30 AM   #1 (permalink)
فُقَدّآنَ..!


فُقَدّآنَ..! غير متواجد حالياً

عُضويتيّ 9258
تَسجِيلي Nov 2015
مُشآركاتيَ 8,437
الجنس Female
هواياتي التَّصْمِيمُ وَالْقِرَاءةُ
آخر زياره 09-12-2019
التقييم 3929490
رصِيدي 0
الإعجاب 84
My Points 0
شَكرَني 63
شُكرت 22
الهَدايا المتلقاه 0
دولتي Saudi Arabia
 
مزاجي:
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم

 قـائـمـة الأوسـمـة
انتم سعادتنا

يا زين حضورك

وسام الابداع و النشاط

ويا بعض في بنات السعوديه

كنموت عليك

افتراضي { آيُهُ وَ تَفْسِيرُهَا }














،


آيُهُ وَتَفْسِيرُهَا



أَسْعَدَ اللهُ أَوََقَاتُكُمْ بِكُلِّ خَيْرٍ

مَوْضُوعَ وَاضِحَ مِنَ الْعُنْوَانِ

لِتَكُونُ هَذِهِ الصفحه مَرْجِعًا تَفْسِيرِيًّا للآيات لَنَا

نَتَشَارَكُ الْأَجْرَ والفائده بِعَوْنِ اللهِ

مَنْ يُرِيدُ المشاركه فَلَيَتَفَضَّلُ يَطْرَحُ الْآيَةُ مِرْفَقَا تَفْسِيرِهَا الصَّحِيحِ

وَأَكَّدَ عَلَى الصَّحِيحِ نَتَأَكَّدُ مِنْ تَفْسِيرِ الأيه وَنَطْرَحُهُ هُنَا، لِأَنَّهُ وَلِلْآسِفِ كَثْرَةَ اِخْتِلَاَقَاتٍ لِتَفْسِيرِ الأيات لِتَكُونُ عَلَى الْهَوَى

لِذَلِكَ اتمنى التحري الصَّحِيحَ لِتَفْسِيرِ الأيات..



الْمُتَصَفِّحُ بَيْنَ اِيدِيكُمْ..










V NdEiE ,Q jQtXsAdvEiQh C jQtXsAdvEiQh



 

رد مع اقتباس
2 أعضاء قالوا شكراً لـ فُقَدّآنَ..! على المشاركة المفيدة:
قديم 05-26-2019 , 08:40 AM   #2 (permalink)
فُقَدّآنَ..!


فُقَدّآنَ..! غير متواجد حالياً

عُضويتيّ 9258
تَسجِيلي Nov 2015
مُشآركاتيَ 8,437
الجنس Female
هواياتي التَّصْمِيمُ وَالْقِرَاءةُ
آخر زياره 09-12-2019
التقييم 3929490
رصِيدي 0
الإعجاب 84
My Points 0
شَكرَني 63
شُكرت 22
الهَدايا المتلقاه 0
دولتي Saudi Arabia
 
مزاجي:
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم

 قـائـمـة الأوسـمـة
انتم سعادتنا

يا زين حضورك

وسام الابداع و النشاط

ويا بعض في بنات السعوديه

كنموت عليك

افتراضي رد: { آيُهُ وَ تَفْسِيرُهَا }



تفسير آية ( إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ ۗ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ )

سورة المنافقون وهي مدنية

يقول تعالى مخبرا عن المنافقين : إنهم إنما يتفوهون بالإسلام إذا جاءوا النبي - صل الله عليه وسلم - فأما في باطن الأمر فليسوا كذلك ، بل على الضد من ذلك ; ولهذا قال تعالى : ( إذا جاءك المنافقون قالوا نشهد إنك لرسول الله ) أي : إذا حضروا عندك واجهوك بذلك ، وأظهروا لك ذلك ، وليسوا كما يقولون : ولهذا اعترض بجملة مخبرة أنه رسول الله ، فقال الله : ( والله يعلم إنك لرسوله )
ثم قال : ( والله يشهد إن المنافقين لكاذبون ) أي : فيما أخبروا به ، وإن كان مطابقا للخارج ; لأنهم لم يكونوا يعتقدون صحة ما يقولون ولا صدقه ; ولهذا كذبهم بالنسبة إلى اعتقادهم ..




تفسير { ابن كثير }




،


 
الفاتنهہ likes this.


رد مع اقتباس
قديم 06-07-2019 , 01:38 PM   #3 (permalink)
فُقَدّآنَ..!


فُقَدّآنَ..! غير متواجد حالياً

عُضويتيّ 9258
تَسجِيلي Nov 2015
مُشآركاتيَ 8,437
الجنس Female
هواياتي التَّصْمِيمُ وَالْقِرَاءةُ
آخر زياره 09-12-2019
التقييم 3929490
رصِيدي 0
الإعجاب 84
My Points 0
شَكرَني 63
شُكرت 22
الهَدايا المتلقاه 0
دولتي Saudi Arabia
 
مزاجي:
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم

 قـائـمـة الأوسـمـة
انتم سعادتنا

يا زين حضورك

وسام الابداع و النشاط

ويا بعض في بنات السعوديه

كنموت عليك

افتراضي رد: { آيُهُ وَ تَفْسِيرُهَا }



تفسير آية ( تَكَادُ تَمَيَّزُ مِنَ الْغَيْظِ ۖ كُلَّمَا أُلْقِيَ فِيهَا فَوْجٌ سَأَلَهُمْ خَزَنَتُهَا أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَذِيرٌ )

سورة الملك وهي مكية

يقول تعالى ذكره: (تَكَادُ ) جهنم (تَمَيَّزُ ) يقول: تتفرّق وتتقطع (مِنَ الْغَيْظِ ) على أهلها.
وبنحو الذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل.
* ذكر من قال ذلك:
حدثني عليّ، قال: ثنا أبو صالح، قال: ثني معاوية، عن عليّ، عن ابن عباس، قوله: (تَكَادُ تَمَيَّزُ مِنَ الْغَيْظِ ) يقول: تتفرّق.
حدثني محمد بن سعد، قال: ثني أبي، قال: ثني عمي، قال: ثني أبي، عن أبيه، عن ابن عباس، قوله: (تَكَادُ تَمَيَّزُ مِنَ الْغَيْظِ ) تكاد يفارق بعضها بعضا وتنفطر.
حُدثت عن الحسين، قال: سمعت أبا معاذ يقول: ثنا عبيد، قال: سمعت الضحاك يقول في قوله: (تَكَادُ تَمَيَّزُ مِنَ الْغَيْظِ ) يقول: تفرّق.
حدثني يونس، قال: أخبرنا ابن وهب، قال، قال ابن زيد، في قوله: (تَكَادُ تَمَيَّزُ مِنَ الْغَيْظِ ) قال: التميز: التفرّق من الغيظ على أهل معاصي الله غضبا لله، وانتقاما له.
وقوله: (كُلَّمَا أُلْقِيَ فِيهَا فَوْجٌ سَأَلَهُمْ ) يقول جلّ ثناؤه: كلما ألقي في جهنم جماعة (سَأَلَهُمْ خَزَنَتُهَا أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَذِيرٌ ) يقول: سأل الفوجَ خزنة جهنم، فقالوا لهم: ألم يأتكم في الدنيا نذير ينذركم هذا العذاب الذي أنتم فيه؟ .


تفسير { الطبري }


،


 
الفاتنهہ likes this.


رد مع اقتباس
قديم 06-24-2019 , 04:33 AM   #4 (permalink)
فُقَدّآنَ..!


فُقَدّآنَ..! غير متواجد حالياً

عُضويتيّ 9258
تَسجِيلي Nov 2015
مُشآركاتيَ 8,437
الجنس Female
هواياتي التَّصْمِيمُ وَالْقِرَاءةُ
آخر زياره 09-12-2019
التقييم 3929490
رصِيدي 0
الإعجاب 84
My Points 0
شَكرَني 63
شُكرت 22
الهَدايا المتلقاه 0
دولتي Saudi Arabia
 
مزاجي:
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم

 قـائـمـة الأوسـمـة
انتم سعادتنا

يا زين حضورك

وسام الابداع و النشاط

ويا بعض في بنات السعوديه

كنموت عليك

افتراضي رد: { آيُهُ وَ تَفْسِيرُهَا }





تفسير آية ( إِنَّا أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَىٰ قَوْمِهِ أَنْ أَنذِرْ قَوْمَكَ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ )


سورة نوح وهي مكية


يقول تعالى ذكره: (إِنَّا أَرْسَلْنَا نُوحًا ) وهو نوح بن لمَكَ(إِلَى قَوْمِهِ أَنْ أَنْذِرْ قَوْمَكَ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ ) يقول: أرسلناه إليهم بأن أنذر قومك؛ فأن في موضع نصب في قول بعض أهل العربية، وفي موضع خفض في قول بعضهم.
وقد بيَّنت العلل لكلّ فريق منهم، والصواب عندنا من القول في ذلك فيما مضى من كتابنا هذا، بما أغنى عن إعادته في هذا الموضع، وهي في قراءة عبد الله (4) فيما ذُكر ( إنَّا أرْسَلْنا نُوحًا إلى قَوْمِهِ أنْذِرْ قَوْمَكَ ) بغير " أن "، وجاز ذلك لأن الإرسال بمعنى القول، فكأنه قيل: قلنا لنوح: أنذر قومك من قبل أن يأتيهم عذاب أليم؛ وذلك العذاب الأليم هو الطوفان الذي غرّقهم الله به.


تفسير { الطبري }


.


 

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ فُقَدّآنَ..! على المشاركة المفيدة:
قديم 07-13-2019 , 02:32 AM   #5 (permalink)
ملآمحي؛جروحَ


ملآمحي؛جروحَ غير متواجد حالياً

عُضويتيّ 13015
تَسجِيلي Aug 2017
مُشآركاتيَ 6,356
الجنس Female
هواياتي ألتصميم ، كتأبة الخوـآطرِ
آخر زياره 08-19-2019
التقييم 15320458
رصِيدي 0
الإعجاب 525
My Points 0
شَكرَني 144
شُكرت 1,477
الهَدايا المتلقاه 0
دولتي Saudi Arabia
 
مزاجي:
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
أمنيـہ: نسرق لحظـة حلوھہ من أعوآم عدت ‘‘
و نرجـع نعيشـها مرھہ ثـانيـہ نفس أول ؛(
 قـائـمـة الأوسـمـة
انتم سعادتنا

الحضور المميز

افتراضي رد: { آيُهُ وَ تَفْسِيرُهَا }



مـاا شآء الله ..
مطروحَ قيمَ ، جعله الله في ميزآن حسنآتكَ ..
وأن شآء الله يكون في تفاعلَ مُفيد ..
،،
يُختم يُرفع للتنبيهاتَ ، يُثبت لـ جمال مطروحـهَ"
وصلشَ كل زينَ يَ منبعهَ ..
ودي"


 
الفاتنهہ likes this.


رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ ملآمحي؛جروحَ على المشاركة المفيدة:
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
آيُهُ, تَفْسِيرُهَا, نص

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:23 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.9 Beta 3
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
بنات السعوديه
دروس تصاميم| تصميم رمزيات| صور لتصاميم| ادوات فوتوشوب| بلاك بيري| ايفون| بنات السعوديه| منتديات بنات| منتدى بنات| منتديات| منتدى| تصميم رمزية| تصميم خلفيه| درس خلفيه| دروس فوتوشوب| سكرابز| تاثيرات| خطوط| psd| فرش فوتوشوب| فلاتر فوتوشوب| خامات فوتوشوب| اكشن فوتوشوب
sitemap