قديم 05-14-2019 , 07:44 PM   #1 (permalink)
ديدي عمر
موقوف


ديدي عمر غير متواجد حالياً

عُضويتيّ 14958
تَسجِيلي May 2019
مُشآركاتيَ 62
الجنس
هواياتي الرسم
آخر زياره 12-26-2019
التقييم 10
رصِيدي 0
الإعجاب 5
My Points 0
شَكرَني 7
شُكرت 0
الهَدايا المتلقاه 0
دولتي
افتراضي صلاة الاستخارة




أَجْمَعَ الْعُلَمَاءُ عَلَى أَنَّ الاسْتِخَارَةَ سُنَّةٌ , وَدَلِيلُ مَشْرُوعِيَّتِهَا مَا رَوَاهُ الْبُخَارِيُّ عَنْ جَابِرٍ رضي الله عنه قَالَ : ( كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يُعَلِّمُنَا الاسْتِخَارَةَ فِي الأُمُورِ كُلِّهَا كَمَا يُعَلِّمُنَا السُّورَةَ مِنْ الْقُرْآنِ يَقُولُ : إذَا هَمَّ أَحَدُكُمْ بِالأَمْرِ فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِنْ غَيْرِ الْفَرِيضَةِ ثُمَّ لِيَقُلْ : اللَّهُمَّ إنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ , وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ , وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلا أَقْدِرُ , وَتَعْلَمُ وَلا أَعْلَمُ , وَأَنْتَ عَلامُ الْغُيُوبِ , اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ : عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ , فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ , اللَّهُمَّ وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ : عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ , فَاصْرِفْهُ عَنِّي وَاصْرِفْنِي عَنْهُ وَاقْدُرْ لِي الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ ارْضِنِي بِهِ . وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ ) رَوَاهُ الْبُخَارِيُّ فِي مَوَاضِعَ مِنْ صَحِيحِهِ (1166) وَفِي بَعْضِهَا ثُمَّ رَضِّنِي بِهِ .

متى يحتاج العبد إلى صلاة الاستخارة ؟
فإن العبد في هذه الدنيا تعرض له أمور يتحير منها وتتشكل عليه ، فيحتاج للجوء إلى خالق السموات والأرض وخالق الناس ، يسأله رافعاً يديه داعياً مستخيراً بالدعاء ، راجياً الصواب في الطلب ، فإنه أدعى للطمأنينة وراحة البال . فعندما يقدم على عمل ما كشراء سيارة ، أو يريد الزواج أو يعمل في وظيفة معينة أو يريد سفراً فإنه يستخير له .
يقول شيخ الإسلام ابن تيمية: ما ندم من استخار الخالق ، وشارو المخلوقين ، وثبت في أمره . وقد قال سبحانه وتعالى : ( فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ ) (سورة آل عمرا ن : 159) ، وقال
قتادة : ما تشاور قوم يبتغون وجه الله إلا هدوا إلى أرشد أمرهم.

قال النووي رحمه الله تعالى : في باب الاستخارة والمشاورة :
والاستخارة مع الله ، والمشاورة مع أهل الرأي والصلاح ، وذلك أن الإنسان عنده قصور أو تقصير ، والإنسان خلق ضعيفاً ، فقد تشكل عليه الأمور ، وقد يتردد فيها فماذا يصنع ؟
مَتَى يَبْدَأُ الاسْتِخَارَةَ ؟

يَنْبَغِي أَنْ يَكُونَ الْمُسْتَخِيرُ خَالِيَ الذِّهْنِ , غَيْرَ عَازِمٍ عَلَى أَمْرٍ مُعَيَّنٍ , فَقَوْلُهُ صلى الله عليه وسلم فِي الْحَدِيثِ : " إذَا هَمَّ " يُشِيرُ إلَى أَنَّ الِاسْتِخَارَةَ تَكُونُ عِنْدَ أَوَّلِ مَا يَرِدُ عَلَى الْقَلْبِ , فَيَظْهَرُ لَهُ بِبَرَكَةِ الصَّلَاةِ وَالدُّعَاءِ مَا هُوَ الْخَيْرُ , بِخِلَافِ مَا إذَا تَمَكَّنَ الْأَمْرُ عِنْدَهُ , وَقَوِيَتْ فِيهِ عَزِيمَتُهُ وَإِرَادَتُهُ , فَإِنَّهُ يَصِيرُ إلَيْهِ مَيْلٌ وَحُبٌّ , فَيَخْشَى أَنْ يَخْفَى عَنْهُ الرَّشَادُ ; لِغَلَبَةِ مَيْلِهِ إلَى مَا عَزَمَ عَلَيْهِ . وَيُحْتَمَلُ أَنْ يَكُونَ الْمُرَادُ بِالْهَمِّ الْعَزِيمَةَ ; لأَنَّ الْخَاطِرَ لا يَثْبُتُ فَلَا يَسْتَمِرُّ إلَّا عَلَى مَا يَقْصِدُ التَّصْمِيمَ عَلَى فِعْلِهِ مِنْ غَيْرِ مَيْلٍ . وَإِلا لَوْ اسْتَخَارَ فِي كُلِّ خَاطِرٍ لاسْتَخَارَ فِيمَا لا يَعْبَأُ بِهِ , فَتَضِيعُ عَلَيْهِ أَوْقَاتُهُ .

فيقوم بصلاة الاستخارة و دعاء الاستخارة وهو (اللهم إني أستخيرك بعلمك وأستقدرك بقدرتك وأسألك من فضلك العظيم، فإنك تقدر ولا أقدر وتعلم ولا أعلم وأنت علام الغيوب، اللهم فإن كنت تعلم هذا الأمر ثم تسميه بعينه خيرا لي في عاجل أمري وآجله قال أو في ديني ومعاشي وعاقبة أمري فاقدره لي ويسره لي ثم بارك لي فيه اللهم وإن كنت تعلم أنه شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري أو قال في عاجل أمري وآجله فاصرفني عنه واصرفه عني، واقدر لي الخير حيث كان ثم ارضني به).





المصادر : الاسلام سؤال وجواب / قل ودل


wghm hghsjohvm



 

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ ديدي عمر على المشاركة المفيدة:
قديم 05-16-2019 , 11:25 PM   #2 (permalink)
الدانه


الدانه غير متواجد حالياً

عُضويتيّ 1846
تَسجِيلي Nov 2012
مُشآركاتيَ 260,439
الجنس Female
هواياتي
آخر زياره 06-02-2020
التقييم 27917892
رصِيدي 1949
الإعجاب 1463
My Points 679
شَكرَني 4,575
شُكرت 187
الهَدايا المتلقاه 56
دولتي Saudi Arabia
 
مزاجي:
 MMS ~
MMS ~
 قـائـمـة الأوسـمـة
وسام حصريات

تعرفنا عليك

وسام المركز الأول / فعالية تحدي الاسبوع

شكرا لك لمشاركتك في فعالية سعود الاوطان

وسام مشارك دورة هيدرات السكرابز

وسام مبدع بالسكرابز

شكرا لمشاركاتك في موضوع الديو الجماعي

افتراضي رد: صلاة الاستخارة



جزاك الله خير


 


رد مع اقتباس
قديم 05-17-2019 , 02:39 AM   #3 (permalink)
فُقَدّآنَ..!


فُقَدّآنَ..! غير متواجد حالياً

عُضويتيّ 9258
تَسجِيلي Nov 2015
مُشآركاتيَ 18,720
الجنس Female
هواياتي التَّصْمِيمُ وَالْقِرَاءةُ
آخر زياره اليوم
التقييم 8070798
رصِيدي 0
الإعجاب 167
My Points 0
شَكرَني 112
شُكرت 47
الهَدايا المتلقاه 0
دولتي Saudi Arabia
 
مزاجي:
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم

 قـائـمـة الأوسـمـة
وسام حصريات

تعرفنا عليك

انتم سعادتنا

يا زين حضورك

وسام الابداع و النشاط

ويا بعض في بنات السعوديه

كنموت عليك

افتراضي رد: صلاة الاستخارة



جُزيتم خيراً


 


رد مع اقتباس
قديم 05-20-2019 , 02:44 PM   #4 (permalink)
نيرمين اسماعيل


نيرمين اسماعيل غير متواجد حالياً

عُضويتيّ 14968
تَسجِيلي May 2019
مُشآركاتيَ 5
الجنس
هواياتي قراءة
آخر زياره 05-20-2019
التقييم 10
رصِيدي 0
الإعجاب 0
My Points 0
شَكرَني 0
شُكرت 0
الهَدايا المتلقاه 0
دولتي
افتراضي رد: صلاة الاستخارة



شكرا وجزاكى الله خيرا


 


رد مع اقتباس
قديم 07-13-2019 , 02:42 AM   #5 (permalink)
ملآمحي؛جروحَ


ملآمحي؛جروحَ غير متواجد حالياً

عُضويتيّ 13015
تَسجِيلي Aug 2017
مُشآركاتيَ 15,986
الجنس Female
هواياتي ألتصميم ، كتأبة الخوـآطرِ
آخر زياره 01-05-2020
التقييم 21251781
رصِيدي 0
الإعجاب 744
My Points 0
شَكرَني 288
شُكرت 1,680
الهَدايا المتلقاه 0
دولتي Saudi Arabia
 
مزاجي:
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
أمنيـہ: نسرق لحظـة حلوھہ من أعوآم عدت ‘‘
و نرجـع نعيشـها مرھہ ثـانيـہ نفس أول ؛(
 قـائـمـة الأوسـمـة
جمال المنتدى

انني مززه

بداية تألق

يا زين حضورك

شكر و تقدير

وسام مبدع ومحترف

روح جميله

افتراضي رد: صلاة الاستخارة



يعطيك العافيه يآرب على المطروحَ المفيـد ..


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الاستخارة, صلاة

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صلاة التراويح والتطويل الخفوق الحساس مقتطفات أسلامية 10 08-28-2019 01:46 AM
صلاة الضحى, صلاة الاوابين, مشاركة بعرض الاسبوع الواحة مقتطفات أسلامية 13 08-14-2019 06:14 PM
صلاة الليل مروان عيد سيدنا - محمد صلى الله عليه وسلم - سيرة الانبياء - والصحابه 5 06-15-2016 05:08 PM
صلاة الليل مروان عيد قسم الارشيف و المواضيع المكرره 0 06-08-2016 10:37 PM
الاستخارة برهان لكل مقتضيات التوحيد !! الدانه مقتطفات أسلامية 6 10-09-2015 12:36 AM


الساعة الآن 07:12 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.9 Beta 3
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
بنات السعوديه
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
دروس تصاميم| تصميم رمزيات| صور لتصاميم| ادوات فوتوشوب| بلاك بيري| ايفون| بنات السعوديه| منتديات بنات| منتدى بنات| منتديات| منتدى| تصميم رمزية| تصميم خلفيه| درس خلفيه| دروس فوتوشوب| سكرابز| تاثيرات| خطوط| psd| فرش فوتوشوب| فلاتر فوتوشوب| خامات فوتوشوب| اكشن فوتوشوب
sitemap